FacebookTwitterMr MaaroufInstagramPinterest

العابرون

من العبودية الى الحرية

أماني و أحمد متنصران، يُشاركان كيف و لماذا عبروا من الظلمة إلى نور المسيح

اللهجة المصرية

متنصر، عابر، نور ، المسيح، ظلمة، ، مسلم، مسيحي، اسلام، حياة، موت


تعليقات (7)


SONJESUS (أفغانستان) - 2015-07-15 21:16

thank you so math


SONJESUS (أفغانستان) - 2015-07-15 21:10

اخي حبيبي الله يحبك لذالك ارسل المسيح كي يصالحك كي يغفر جطاياك ارجوك ان تبحث عن الحق لان كل تعاليم الاسلام تعاليم خاطئة واننا نرا ذالك في داعش التي تطبق اصول الشريعة ارجوك اخي ان تقرا بتمعن القران وتناقش في ذالك سوف ترى ان القران ليس كلام ربنا ام الكتاب المقدس هو كتاب فيه حياة بلاضافة اذ قارنت بين القران والكتاب المقدس سوف ترى الفرق لان القران يحض على القتل ام الكتاب المقدس مبداه المحبة ويوجد فرق بين اله الذي في القران الذي يريدك ان تكون عبد
اما بلكتاب المقدس هو يحبك


SONJESUS (أفغانستان) - 2015-07-15 21:02

لا يوجد اجمل من العبور من الظلمة الى نور يسوع المسيح لانه اله حررنا ويحبنا مثل اولاده
لقد دفع ثمن كل خطابانا لانه يحبنا لقد مات لاجلي واجلك لا يوجد حب اعظم من هذا لك كل المجد يارب نعم كلمتك كلمة حياة ومن يعرفها يعرف كيف يعيش حياته معك لانها كلمة تعزية تعزي نفوسنا عندما كنت مسلم لم اكن اعرف الله يحب ولم ارى اله قريب من اولاده كنت اعرف اله الذي يحب القتل البعيد كل البعد عن اولاده اما لم تعرفت على المسيح لقيت الفرق وجدت اله يحبني وحررني من العبودية ومن الخطية اما محمد الذي يعتبر نفسه نبي هو كان اكبر خاطئ كان يحب الدم كان زاني كان يسرق وبلاضافة قصة محمد معروفة جدا لا يمكن ان يصدق ان نبي ينقطع عنه الوحي ولكن محمد كان يتعلم على يد رياح بن ورقة الذي يدعى باسم راهب البحيرة كان محمد عابد للاصنام واما رياح بن ورقة كان يحاول ان يبعده عن الاوثان لذالك محمد عمل شء يدعى القران ودعى انه كلام الرب وحاشاللرب ان يكون اله يحب الدم وام اله يحب الخاطى ام الزاني وعندما مات رياح بن ورقة قد انقطع اتصال محمد وبدا يكتب الذي تعلمه من التوراة ويضيف عليها تعاليمه لذالك ان القران ليس كلام الرب لذالك يوجد الكثير من الاخطاء في القران ان كانت علمية واملائية وتاريخية وكان محمد يحباالخمر كثيرا لذالك نرى انه خسر الكثير من الغزوات كان يحب النساء لذالك لم يرحم حتى الاطفال وقام بلتزوج منهم وكان قوله لكي ويكثر الاسلام
لذالك نرى الان ماتقوم به داعش هو فعلا تعاليم الاسلام الحقيقي
ارجوك اخي ان تطلع الكتب وتبحث عن الحق لانه لايوجد خلاص الا بيسوع المسيح وهو يحبك


dummy () - 2013-12-11 08:22

أخي العزيز:
لو كنا نتكلم عن أمور سياسية أو إجتماعية أو اقتصادية، لقبلت معك. لكن في الناحية الروحية لا مجال للتكلم في العموميات. لأن هذا الأمر يتعلق بالله نفسه، وبمصيرنا على الأرض وفي الجنة.
إن كان لديك أدلة على صحة اتهامك، فعليك أن تذكرها جميعها، لأنه لا يوجد طريقين إلى الجنة، هناك طريق واحد فقط. وكتاب واحد هو الصحيح، إما الكتاب المقدس أو القرآن؟؟
ونحن بيتنا من حديد ومبني على صخر الدهور ربنا يسوع المسيح الحي المحب الذي مات لأنه يبحيك ويريدك أن تكون معه في الجنة. وهو يعدك بأن يكون لك معه حياة أفضل وأبدية. فهل تقبل عرضه؟؟


zepos (توفالو) - 2013-11-15 19:24

العلم قال كلمته! القلب و الأيمان الحقيقى قال كلمته .. الله قال كلمته .. الأدله كثيره أكثر مما تحتمل هذه الرساله القصيره .. العقيده التى تتحدث عنها هى آخر إخترااع للعالم الوثنى القديم كما قال ( ويل ديورنت ) فى موسوعة تاريخ العالم ّ!! الأمر لا يحتمل المزيد من المناقشه!! و لكن مع ذلك لكم دينكم و لى دين لا تتدخلوا فى عقائد غيركم و تغوون الضعفاء و الفقراء منهم بالمال و الجنس فلا نتكلم فى عقائدكم لأن الذى بيته من زجاج لا يضرب حصن حصين بالحصى يا أستاذ زاهى


عرض كل التعليقات


بامكانك مشاركتنا تعليقك بمجرد أن تسجل نفسك عضوا في الموقع


شارك هذه الصفحة: