FacebookTwitterMr MaaroufInstagramPinterest

يتميز الجزائر بتراث  تاريخي عريق يرجع الى ما قبل وخلال الحقبات التاريخية التي عرفها ، أما في التاريخ الحديث فما زال يعتبر الجزائر من  الدول العريقة على صعيد الثقافة والفنون  بمختلف أنواعها : سينما، مسرح، أدب، موسيقى، مهرجانات تراثية وشعبية...كما أن  احتضان الجزائر سنة 2007 لتظاهرة عاصمة الثقافة العربية عزز من موقعها في الساحة الادبية والثقافية العربية.

شهدت الحركة الادبية في الجزائر تطورا ملحوظا، حيث ذاع صيت الكثير من الادباء والمفكرين الجزائريين ووصل إلى العالمية. نذكر أبوليوس كاتب رواية الحمار الذهبي التي تعد أول نص روائي مكتوب وكامل في تاريخ الرواية العالمية، أيضا أحمد البوني وعبد الحميد بن هدوقة والطاهر وطار وأحلام مستغانمي ... الخ

للجزائر شعراء نبغوا واجادوا بلاغة وفصاحة وبيانا، كمفدي زكرياء صاحب ملحمة الجزائر ومؤلف النشيد الوطني الجزائري قسما واللهب المقدس. ومحمد العيد آل خليفة الذي اشتهر بشعره المؤثر الاصلاحي.

أما على صعيد الانتاج السينمائي فيعتبر الجزائر من الدول العربية التي تهتم بالسينما حيث تنتج سنويا عددا لا بأس من الافلام، إضافة الى إقامة المهرجانات السينمائية وتدعو إليها منتجين من عرب وعالميين...

شارك هذه الصفحة: