FacebookTwitterMr MaaroufInstagramPinterest

باب السماء مفتوح

مع أن العديدين منا يؤمنون بأن الله قريب يسمع ويجيب، بابه مفتوح، هو حليم وصفوح، ينصر الضعيف، ويشفي المريض، كريم يطعم الجائع ويروي العطشان، غفور ورحيم،  ..... إلا أننا كثيراً ما ننسى ذلك ونطرق أبواب شتى وننسى باب الله المفتوح لنا دائماً، حيث نلجأ للوساطات ونلتمس الشفاعات من قديسين وأنبياء وأولياء صالحين. ناسين أو متناسين أنهم بشر خطاؤون مثلنا فكيف يتشفعون لنا!!!!. كلنا نسل آدم نولد عبيداً للخطية وملوثين بالذنوب والآثام، وجميعنا سواء أمام الله القدوس بحاجة لمن يحررنا ويطهرنا.

هل تساءلت يوماً من هو الشخص الوحيد الذي يستطيع أن يتشفع لنا؟ من هو الذي باسمه نصلي فتستجاب صواتنا؟ أين هو الطريق الذي يوصلنا لباب السماء المفتوح وكيف ندخل فيه؟

شارك هذه الصفحة: