FacebookTwitterMr MaaroufInstagramPinterest

كيف تضمن النجاة إذا أُسرت كرهينة؟

قصة حقيقية


في 16 مايو 1986 اقتحم هذا الرجل المسلح مدرسة في ولاية وايمنج الأمريكية، كان معه قنبلة ضخمة مدمرة وضعها مع التلاميذ وجميع العاملين بالمدرسة في حجرة واحدة..


استدعى الناظر وأخبره أن يطلب من المسئولين فدية قدرها 200 مليون دولار عن الأطفال أو سيقوم بتفجير القنبلة..
وبالفعل حدث خطأ وانفجرت القنبلة..
كان الانفجار قوي والشظايا والرصاصات تتناثر في كل مكان.. ولكن حدثت معجزة..
معجزة كانت مدهشة بشكل لا يصدق.. معجزة وليست مصادفة أو حظ جيد لهؤلاء الرهائن..
حتى أن أب أحد الأطفال وهو محقق شرطة وكان متشكك في وجود الله أصلاً، انحنى باكيًا من قوة المعجزة..
كانت كل البلدة تصلي إلى الله، وقد امتدت يد الله وأنقذت الجميع، حتى أن كل الموجودين رأوا الملائكة تحيط بالمكان..


لا تخف
حينما تخاف على أسرتك وعلى نفسك وتحاول بكل جهدك أن تبتعد عن الخطر، فأعرف أنه لن يمكنك حماية نفسك وحماية أسرتك بشكل كامل.. ولذلك عليك بأن تصلي لمن يستطيع ذلك..
هو الله القدير من يستطيع ذلك..
يستطيع أن يمنع المخاطر التي تراها، والتي لا تراها..
لا نعرف عدد المرات التي حمانا فيها من الخطر، لذا علينا أن نحتمي فيه دائمًا..

تذكر هذه الكلمات: "اَلرَّبُّ نُورِي وَخَلاَصِي، مِمَّنْ أَخَافُ؟ الرَّبُّ حِصْنُ حَيَاتِي، مِمَّنْ أَرْتَعِبُ؟" مزمور 27: 1

 

شارك هذه الصفحة: