FacebookTwitterMr MaaroufYouTubeInstagramPinterest

دُعي المسيح ابن الله لأنه واحد مع الآب في الألوهية، وهذا الاسم تم إعلانه لنا في العهد الجديد مباشرة من الآب بواسطة الملاك الذي بشر بتجسد المسيح، وأيضاً بصوت الآب نفسه من السماء حين كان المسيح يعتمد في نهر الأردن على يد يوحنا المعمدان (إنجيل لوقا 3: 22).

تجسّد المسيح بشراً من أجل الرسالة التي حملها لنا محققاً وعد الله بخلاص الإنسان (إنجيل يوحنّا 3: 16)، وجوهر رسالة المسيح هي نقل الإنسان من الظلمة إلى النور، أي من ظلمة الخطية إلى نور الحياة الأبدية.

عندما نقول إن المسيح هو ابن الله، يتجه فكر بعض الناس مباشرة إلى اعتبار أن الابن يولد من زوجين، وعلى هذا الأساس فإن ابن الله قد ولد من زوجين: الله ومريم، هذا المفهوم البشري لبنوة المسيح خاطئ، فالأمر يختلف اختلافاً جوهرياً بالنسبة لبنوة المسيح، لذا يجب أن يتجه فكرنا إلى نوع آخر من الولادة، فالابن أي ابن الله مولود حقاً ولكن ليس نتيجة زواج الله من امرأة، بل هو تجسد الله الكلمة نفسه في أحشاء العذراء مريم بقدرة فائقة فاتخذ منها صورة بشر مثلنا لكن من دون خطيئة، والمولود دعي ابن الله.

نأتي إلى توضيح أعمق بالنسبة لمعنى الولادة، أي ولادة الابن، فعندما نقول "ابن الله" نفهم مباشرة أنه يوجد ولادة كما ذكرنا أعلاه، وقد تحدثنا عن الجانب البشري الخاطئ عن هذه الولادة، لكن هذا ليس كاف لإيفاء بنوة المسيح حقها ومعناها الصحيح، لذا من المهم أن نعرف أن الولادة الإلهية ليست بنت ساعتها، ومن أجل ذلك يجب أن نطرح سؤالاً هاماً وهو: كيف نفهم عبارة "المسيح ابن الله" وما هي طبيعة هذه الولادة من جهة الألوهية؟.
إن عبارة ابن الله بالمفهوم الإلهي هي:

* ولادة أزلية: أي أنها خارج الزمن، بمعنى لا وقت زمني يحددها في أصلها، فهذه الولادة الإلهية تخالف الولادة البشرية التي نفهمها نحن البشر، وهذا يعني أنه لا يوجد أسبقية في الزمن بين الآب والابن، وهذا يساعدنا على فهم قول المسيح لليهود في إنجيل يوحنّا 8: 58، وكذلك على فهم ما قاله المسيح أيضا بأنه البداية (رؤيا يوحنّا 1: 8.

* ولادة أبدية: فكما أنها ولادة أزلية أي لا بداية لها فهي أيضاً ولادة أبدية أي لا نهاية لها، بمعنى أن الآب في الابن لاهوتياً دون انفصال أو تجزئة من الأزل وإلى الأبد. وهنا أيضاً نفهم قول المسيح عن نفسه أنه البداية والنهاية الأول والآخر (رؤيا يوحنّا 1: 17. وهذا القول جاء عن الله في العهد القديم.

* ولادة مستمرة: يعني لم يكن ولن يكون وقت لم يكن فيه المسيح هو ابن الله، فهو ابن الله منذ الأزل وقد تجلت هذه البنوة بتجسده وهي باقية للأبد، أي أن المسيح واحد مع الآب والروح القدس في الألوهية دون انقطاع أو انفصال. قدّم اللاهوتي القدّيس يوحنّا الدّمشقي توضيحاً حول هذا الموضوع فقال: "كما أنه مع جود النار يكون النور الصادر منها ولا تكون النار أولاً وبعد ذلك النور، بل يكونان معاً، وكما أن النور مولود من النار ولا يفارقها البتة، كذلك يولد الابن من الآب دون أن يفارقه البتة بل يكون فيه دائماً، وبهذا المعنى يقال إن الابن مولوداً وليس مخلوقاً".

* ولادة روحية لا جسدية ولا مكانية: إن ولادة الابن من الآب لا تخضع لا للمكان ولا للزمان، لأن الله روح لا جسد في كينونته، أي أن الابن موجود مع الآب في ذاته منذ الأزل. هذا يساعدنا على فهم قول المسيح في إنجيل يوحنّا 17: 5.

* إعلان البنوة جسدياً: في الوقت المعين من الله، تجسد الله الكلمة بشراً من أجل تحقيق خطته في خلاص الإنسان. وبتجسده، عرّف عن نفسه كونه ابن الله وفي الوقت عينه أنه ابن الإنسان، جامعاً في شخصه المبارك طبيعتيه الإلهية والبشرية المتميزتين غير المنفصلتين، يعني أن المسيح عاش بشريته بشكل كامل دون أن يفقد ألوهيته.

- أخي القارئ، على رجاء أن تكون عبارة "ابن الله" قد صارت واضحة أمامك، نسأله تعالى أن يمنحك نعمة الخلاص الأبدي الذي تجسد ابن الله من أجل تحقيقه لك أنت أيضاً.

هل يؤمن المسيحيون بإله واحد أم ثلاثة؟

كيف يمكن لله القوي أن يتجسد داخل أحشاء امرأة؟

استمع إلى تفسير معاني كلمات معظمها وردت في الكتاب المقدس.


تعليقات (57)


عبده جادالله () - 2015-04-09 13:46

http://www.e-quran.com/s19.html


حبيب يوسف (المشرف) - 2014-10-21 11:47

الاخت رانية

لا يقاس الله بمعادلات رياضية...ولكن ان سايرناك فلنصحح لك هذه المعادلة وهي ليست 1+1+1= 3 ،


بل هي :

1x1x1= 3


رانية () - 2014-10-20 20:34

رياضيا لايمكن قبول هذا يعني اب و ابن و روح القدس هو واحد 1+1+1 لا يساوي واحد
بل الله واحد احد لا اله الا هو سبحانه ماكان ليتخذ ولدا عز وجل


حبيب يوسف (المشرف) - 2014-08-12 14:10

OUABI الاخ

سلام لك باسم المسيح

شكرا لزيارتك موقع معرفة على امل ان تداوم على زيارته.

جيد انك تحب عيسى، ولكن هذه المحبة حتى تكون حقيقية وصحيحة ومفيدة فعليك ان تطيعه...قال السيد المسيح: من يحبني يسمع كلامي...طبعا كلامه الذي كلمنا به في الانجيل المقدس...

بالنسبة لنا يا صديقي، ومع احترامنا الشديد لك، فالمسيح هو الطريق والحق والحياة ولا خلاص ، اي لا نجاة لاي انسان من النار، الا في المسيح يسوع ربنا.

اشجعك على قراءة الانجيل المقدس، ونحن بخدمتك لأي جواب او استفسار بشأنه او بخصوص الايمان المسيحي عموما.


OUABI () - 2014-08-03 02:45

السلام عليكم ورحمة الله,

نحب عيسى عليه السلام ,موسى,داوود, ابراهيم,نوح عليهم السلام لكن كرسل لا كالهة

لو وجدت في غير الاسلام افضل لادركه عقلي ,لكن الاسلام دين شامل ومن شروطه الايمان

بمن سبق مجمدا صلى الله عليه وسلم من الانبياء,وكتبهم لا بمضمونها لانها حرفت من طرف

البشر.


والدليل ,كثرة الاناجيل مثلا, اما القرآن فواحد محفوظ باذن الله,

باب التوبة مفتوح يا أولي الالباب,

من اتى بغير الاسلام دينا, فلن يقبل منه.


تقبلوا مروري


حبيب يوسف (المشرف) - 2013-08-19 05:50

الاخ قتيبة
سلام لك باسم المسيح
بغض النظر عما جاء في القرآن من كلام منسوب للمسيح، فبالصليب صنع لنا المسيح خلاصنا...وهل بعد اروع من هكذا سلام حين تعرف انك بفداء المسيح ستنال نعمة الغفران والحياة الأبدية؟

اما عن كون الاب والابن والروح القدس واحد، فهذه الوحدة هي في الذات الالهي اي جوهر الهي واحد لا ينقسم ولا ينفصل انما متميز...دعني اقرب لك الصورة ليس تمثيلا انما فقط للتوضيح: انت انسان واحد لكنك في الوقت عينه جسد وروح وعقل...والثلاثة واحد في جوهرك اي كيانك لا تنفصل ولا تتجزأ عن بعضها. ومع ذلك فجسدك ليس روحك وليس عقلك، ولا روحك هو جسدك او عقلك...

اتستطيع ان تقول ان جسدك ليس انت او روحك ليس انت او عقلك ليس انت؟...

-اما عن موت الاله، فهذا صحيح ان الاله لا يموت، لذا المسيح وكي يفتدي الانسان، تجسد بشرا دون ان يفقد الوهيته، وهو ذاق الموت ياعتباره انسانا ايضاً...

-اما لماذا صلب فهو لكي يفتدينا من عقاب الخطيئة...ولمزيد من الايضاح ارجو من حضرتك قراءة المقالة في هذا القسم تحت عنوان: فداء المسيح هل هو واجب وضروري؟


قتيبة (فلسطين) - 2013-08-15 14:01

احييكم بتحية الاسلام السلام عليكم ورحة الله وبركاته امابعد قضية صلب المسيح قال الله تعالى في القران الكريم على لسان جبريل عن سيدنا عيسى (وسلام عليه يوم ولد ويوم يموت ويوم يبعث حيا) فاين السلام عندما صلب ؟


وقضية الاب والابن والروح القدس هم ثلاثة الاب والابن والروح القدس وهم في نفس الوقت واحد فكيف هذا ؟؟!!


قضيةانعيسى الاه
الالاه لا يموت وعيسى قد مات كما انتم تقولون والاسلام طبعا يقول رفع الى السماء وسيعود في اخر الزمان
الاه لايولد وعيسى عليه السلام ولد
الاه قوي يقول للشيء كن فيكون فلماذا صلب ولم يفعل شي مع انة لو كان الاه لقتل الذين يريدون صلبه

اجبني عن هذه الاسئلة اقنعني


حبيب يوسف (المشرف) - 2013-08-07 07:22

الاخ عارف
سلام لك باسم المسيح

لا نحتاج ان نسأل القساوسة ان كان الله يأكل او يشرب والخ...لأنن نؤمن ان الله لا يأكل ولا يشرب...لكن الانسان يأكل ويشرب وينام ويتعب ويتألم الخ...والمسيح هو ايضا انسان وهو باعتباره انسانا ايضا فقد اكل وشرب ونام وتعب ومات وقام من الموت...

اما عن سبب موت المسيح فيا ليتك تتفضل بقراءة المقالة بهذا الموضوع تحت عنوان: فداء المسيح هل هو واجب وضروري؟...ايضا يمكنك زيارة مكتبة موقع معرفة وقراءة كتاب بعنوان: لزوم كفارة المسيح...


-اما عن عبادة المسيح، فنحن نعبده لأنه الرب الاله المتجسد....يعني نحن لا نعبده لأنه انسان بل لأنه الرب الإله المتجسد...

نسأل الله ان يشرق بنوره في حياتك لتعرف الحق والحق يحررك...

يقول الرب يسوع: انا هو الطريق والحق والحياة لا احد يأتي الى الآب الا بي.


aref (مصر) - 2013-08-06 15:39

يااخوني استحلفكم بي الله والوحد الحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ان تسالو اكبر القصاصه هل الله يكل ويشرب وينام فكيف نعبد المسيح ونسيب ابيه ادم هل ادم كان اهو ام واب


aref (مصر) - 2013-08-06 15:36

ياخواني كيف نعبد انسان خلق لي يبلغ الرساله


aref (مصر) - 2013-08-06 15:35

السلام علي من تبع الهودا ممكن تفسير الي امر غريب كيف لي اب يسب انه يتصلب وتعظب


ابن ملك الملوك () - 2013-07-22 16:32

سلام المسيح مع الجميع
عزيزى الاخ فارس حابب اكلمك عن موضوع ابن الله
كونك تسال مثل هذه الاسئلة فهذا يدل على شييئن مهمين
اولا :لا تعرف حضرتك عن الوهية الابن وروح الكتاب بداخل جوانبة
ثانيا:عدم فهم حضرتك للغة لان من يعرف اللغة جيداص سيعرف موضوع الابن جيداً

خذ مثال بسيط عندما اقول لك "بنات أفكارى"
فهل عقلى تزوج امراة وانجب منها بنات .؟
أم هذا تعبير الغرض منه ايصال الصورة بدقة .؟
العقل يلد افكار وهذا ما نحاول ان نفهمة لكم على مدار السنين كلها اعذرنى على ان يتم وصفكم بالمشؤهون لله فانتم لاتعرفون عن روح الله شيئاً غير انكم تعترضوع عليها فعندما سال نبيكم فلم يات بالاجابة بل جاء بالعجز عنها فلم تحاول ان تشؤة الصورة الكتابية .؟
ابن الله .......بمعنى عقل الله فكر الله
اللوغوس او باليونانى ايجو ايمى
اتركك فى رعاية الهنا لكى يحفظك


حبيب يوسف (المشرف) - 2013-07-15 06:19

الاخ فارس

سلام لك باسم المسيح

هل حقا قرأت المقالة اعلاه؟ اني متأكد انك لم تفعل، بل جل ما قمتم به هو قراءة العنوان ثم علقت على ما انت تفهمه من عبارة ابن الله بناء على تعليم مزور ومزيف وباطل تم تلقينك اياه هو بنوة المسيح...نصيحتي ان تقرأ المقالة بروية وبنية صالفية وبضمير صالح عندها ستنزع من فكرك ما ساء عليك فهمه حول بنوة الرب يسوع المسيح.


faris (الأردن) - 2013-07-13 15:06

لا ادري ما هذه المتاهة في كون المسيح ابن الله فان كن ابنا لله فهو اله ايضا وهل سيكون له ابنا كما فعل والده وهل سينجب ابنا واحدا ام اكثر وهل سيكون هناك نزاع وخلاف بين اسرة الله التي ربما ستتفلرع وبكون كل واحد منهم الله وهل كان عيسى ابن مريم ينادي والدته مريم بكلمة أمي ام معبودتي بحكم انها بشر وهو اله وهل كان المسيح يتغذى من أمه بالرضاعة ام انه الله لا يحتاج الى رضاعة من البشر؟؟؟؟؟


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-11-30 06:48

الاخ كابو فون
سلام لك باسم المسيح

هل قرأت القمالة بانتباه؟ فهي تشرح لك ما معنى ابن الله...

اخي الحبيب، نحن نعبد الله وحده لا شريك له في العبادة عندنا...نعبد المسيح لأنه الله المتجسد بشرا.

رجاء اخي الكريم، اقرأ المقالة مرة ثانية لأنه تساعدك على فهم عبارة ابن الله.


ربنا يباركك


كابو فون (مصر) - 2012-11-30 04:32

ياجمعه لو زى ما الكلام المكتوب بيقول اناالمسيح ابن الرب يبقا اعبدو ربنا متعبدوش الابن سيدنا عيسى عليه السلام هوا رسول وسيدنا عيسي امه ستينا مريم العزراء ودى حكمة ربنا سبحنه وتعلى علاشان ربنا نزل المعجزات على سيدنا عيسى انه يشفى الابرص والاكم والاعمى ويحى الموتا باذن الله يبقا اذاى منعبدش ربنا الخلق سيدنا عيسي وجميع الرسول الله واحد احد لم يلد ولم يولد


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-11-19 05:45

الاخت اسما

سلام لك باسم المسيح

ممكن تشرحي لنا كيف فهمت من هذه المعطيات انه لا يوجد "ما يسمى ابن الله" بحسب قولك؟

شكرا لك


asma (الجزائر) - 2012-11-16 16:23

"تجسد الله الكلمة نفسه في أحشاء العذراء مريم"........"لا يوجد أسبقية في الزمن بين الآب والابن" ....."تجسد الله الكلمة بشرا"......اذا لا يوجد ما يسمى ابن الله حسب المعطيات


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-09-24 06:34

الاخ غسان
سلام لك باسم المسيح

باسم اسرة موقع معرفة اتقدم منك بالشكر لكلماتك المشجعة. صلاتي ان يبارك الرب حياتك على الدوام.

بالنسبة لسؤالك، فالرب يسوع المسيح منذ تجسده وحتى موته وقيامته وارتفاعه الى السماء، تواجد في اسرائيل او فلسطين.


غسان شحود (البلد مجهول) - 2012-09-23 04:35

عندنا يتكلم الانجيل المقدس عن حياة السيد المسيح له المجد منذ ولادته بالتفصيل و لحتى بلوغه السنة 12 و من بعدها يتحدث لنا عن حياته و العجائب التي عمل بها, الؤال الآن اين كان و ماذا كان يفعل من سنة 12 و لغاية 33 سنة, ليس لدي المعلومات الكافية عن الرد على أشخاص مسيحيين و اسلام, أرجو منكم الاجابة, و شكرا


غسان شحود (البلد مجهول) - 2012-09-23 03:57

باسمي الخاص أتشكر ادارة المعرفة على هذه المبادرة الجيدة في تفسير الكتاب المقدس حتى يتيح للجميع التعرف على ما علي الايمان المسيحي بشكله الصحيح.


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-09-12 09:05

الاخ yassthriller

سلام لك باسم المسيح

استغرب كونك درست الانجيل لثلاث سنوات وما زلت تجهل العلاقة بين الآب والابن.
اخي الكريم، المسيح موجود منذ الازل بلاهوته مع الآب والروح القدس اله واحد لا ينفصل ولا يتجزأ. مولود هو تعبير يراد به القول ان المسيح غير مخلوق.

المسيح ليس الآب ولا هو منفصل عنه...دعني اوضح لك بمثال: هل روحك مفصول عن جسدك؟ هل جسدك هو روحك؟ طبعا لا، روحك وجسدك هو انت ذاتك، فكما جسدك هو انت ، فأيضا روحك هو انت، لكن لا روحك هو جسدك ولا جسدك هو روحك، ومع ذلك لا ينفصلان ولا يتجزأن، بل متميزان.

المسيح لما تجسد بشرا، صار بطبيعتين بشرية والهية، فهو كمان كان على ارضنا بجسده والوهيته فهو كان في السماء في الوهيته، الا تؤمن ان الرب الإله قادر ان يكون في اي مكان في آن معا؟


yassthriller (البلد مجهول) - 2012-09-11 18:52

يا اخي العزيز اؤيد ان تفهمني شيئا انا مسلم و لفد قمت بدراسة للاناجيل و العقائد المسيحية لمدة 3 سنوات ... فمادا فالقول ان المسيح مولود من الله فبل كل خليقة فهدا اولا يفهم على ان المسيح مولود مند الازل اي انه ازلي و معنى دلك انه مساو للله في الازلية فهدا يتناقص مع كونه احدهما مولود من الاخر و ثانيا ادا كان مولودا مند الازل فاين كان قبل دلك اي قبل 2000 سنة هل كان في السماء مع الاب وهل كان هو الاب ام منفصلا عنه و ادا كان منفصلا عنه فمادا كان بفعل في السماء و ثالثا بعد ضلب المسيح اي في 3 ايام قبل قيامته هل عاد الى السماءكروح الاهية وهل اتحم مع الاب ام بقي منفصلا عنه و مادا بقي يفعل طيلة هده ال3 ايام ...


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-09-07 07:02

الاخت محبة يسوع

ارجو ان تقراي عن انجيل برنابا بزيارة هذا الرابط من موقع معرفة

http://www.maarifa.org/index.php?option=com_content&view=article&id=1121:injil-barnaba&catid=36:faqs&Itemid=140


محبة يسوع (البلد مجهول) - 2012-09-06 21:21

نعم انجيل برنابا يثبت عدم الصلب وان من صلب هو تهودا الاسخريوطي حبذا لو توضح لنا اي الامرين الاصح قضية الصلب ام مايقره انجيل برنابا

وارجو الاجابه على سؤالي الثاني اخي الفاضل لكي نعرف الله حق معرفه

ونعبده عن يقين وشكرا لكم على العطاء الدائم


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-09-06 06:07

الاخ جمعة

سلام لك باسم المسيح

هل يمكن ان تشاركنا مزيدا من التفاصيل عن سبب رغبتك بان تصبح مسيحيا ولماذا "مش عارف تنام"؟


ارجو من حضرتك زيارة هذا الرابط كرد على طلبك

http://www.maarifa.org/index.php?option=com_content&view=article&id=88:how-to-become-a-christian&catid=36:faqs&Itemid=143


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-09-06 06:01

الاخت محبة المسيح

ما هو الانجيل الذي ينفي صلب المسيح وان المصلوب هو شبيه له؟ هل تقصدين انجيل برنابا؟


جمعة (البلد مجهول) - 2012-09-05 02:36

لو سمحت انا مسلم وعيز ابقى مسيحى ممكن ارجوه الراض حاليا لن انا مش عارف انام


محبة يسوع (البلد مجهول) - 2012-09-01 15:44

كلامكم عين المنطقيه ولكن اوضح ان الانجيل من خطه هم اصحاب يسوع المخلصين وهم من عرفوه حق المعرفه وتلقو العلم منه ولكن لماذا يختلف الاراء في المسيح

واعني بذلك هناك اناجيل تقول ان المسيح لم يقتل ولم يصلب ولكن شبه لهم قتله

وهذه الاناجيل تنكرها المسيحيه

واقوال تقول ان المسيح صلب وهذا مايقره المسيحه

فعلا اي دليل نستدل بذلك على حقيقة الذبح

اتمنى التوضيح

كما ايضا لدي سؤال اخر كيف نستدل على ان يسوع هو الرب

رغم انه يفصل نفسه عن الرب

ارجو الافاده واعني بسؤالي

كيف تثبت ربوبيه المسيح بعتقادكم


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-08-31 06:30

الاخ كودي
سلام لك باسم المسيح

اخترت لحضرتك تفسيرا لاحد خدام الله جاء فيه:

كان الملك شاول في حالة رعب ويأس من معركة ضارية تنتظره، وهو صاحب العقل المشوَّش المريض، وكان الرب قد رفضه ولم يعُد يجيبه، فقرر أن يتَّصل بعالم الموتى ويستحضر روح صموئيل النبي ليطمئنه وينصحه، فقصد بيت العرافة لتستحضر له صموئيل. ولم يرَ شاول شيئاً، واكتفى بما قالته له العرافة. وفي تحليل ما قالته هناك احتمالان:

(1) أجْرت العرافة معجزةً بالاستعانة بالقوَى الشيطانية فاستحضرت روح صموئيل.. ولكن هذا الاحتمال مرفوض لأنه وُضِع للناس أن يموتوا مرة، ثم بعد ذلك الدينونة (عبرانيين 9:27) والموتى لا يعودون كما قال داود عن ولده الذي مات »أنا ذاهبٌ إليه، أما هو فلا يرجع إليَّ« (2صموئيل 12:23) وهناك هوَّة لا تُعبَر بين الأحياء والأموات (لوقا 16:24-27) كما أن الشياطين لا يقدرون أن يتحدّوا قوة الله (أيوب 1:10-12).

(2) لم تُحضِر العرافة صموئيل، لكنها كذبت على شاول في كل ما قالته له. وتقول التوراة إن الشياطين يخدعون الناس بإقناعهم أنهم يقدرون أن يتَّصلوا بالأموات، لذلك تقول الشريعة: »لا يوجد فيك.. من يسأل جاناً أو تابعةً، ولا من يستشير الموتى، لأن كل من يفعل ذلك مكروهٌ عند الرب« (تثنية 18:10-12).

ويتضح كذب العرافة من أنها قالت إنها ترى آلهة يصعدون من الأرض (آية 13)، وإنها رأت شيخاً صاعداً مغطى بجُبَّة (آية 14) وليس في الأرواح شيوخاً يلبسون جُبباً. ولم تذكر شيئاً جديداً عن مصير شاول ولا عن رأي صموئيل فيه، بل كررت آراء صموئيل التي سبق أن أعلنها عن شاول، والتي كان قد سمع بها الشعب كله


كودي كوكو كنده (البلد مجهول) - 2012-08-30 19:56

الاخ المشرف/ورد في سفر صموئيل الاول28 ان العرافة اقام صموئيل من الاموات .هل حقا اقامت العرافة صموئيل .وهل هذا يعني ان للشيطان سلطان على ارواح القديسين اوما الذي حدث بالضبط مع ذكر الدليل الكتابي.


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-08-30 08:00

الا محبة يسوع

الله سيمنح مؤمنيه اجسادا جديدة تحيا به في ملكوته، اجساد لا تفسد اطلاقا يقول عنها الانجيل المقدس انها اجساد ممجدة.

-لا نتحدث عن عمل جسدك وروحك وعقلك بمعزل عن الآخر، بل نتحدث عن تمييز كل من الروح والجسد والعقل عن الآخر بالرغم من ان الثلاثة هي الانسان. ولكن اوافقك الرأي ان لا الروح ولا الجسد ولا العقل يعمل بمعزل عن الآخر، ومن هذا المفهوم او المنطلق كان المسيح دائما يكرر انه لا يفعل مشيئته بل مشيئة الآب بمعنى انه لا يمكن ان يأتي شيئا بمعزل عن الآب لأنه واحد معه في الالوهية.

-الانجيل اختي الكريم هو لتعليمنا وتوجهينا وارشادنا: تعليمنا او اعلامنا عما فعله المسيح من اجلنا، وتوجيهنا وارشادنا الى ما ينبغي ان نفعله كي نستحق ما فعله المسيح من اجلنا.

-لو لم يكن الانجيل موجودا فكيف كنا سنعرف ما فعله المسيح؟


محبة يسوع (البلد مجهول) - 2012-08-29 13:49

طيب حبيب انا اذا مت وراحت روحي الى رب العالمين مافائدة جسدي ومافائدة عقلي لانهم يحويهم جسد واحد

ولكن لايعمل جسدي وعقلي بدون روحي

اما الاجابه الثانيه سبق التعليق عليها في موضوع اخر

ايضا على اجابتكم الاخيره نحن عقولنا البشريه لاتستطيع معرفة الاشخاص وحقيقتهم

اذا لم يوضح لنا الانسان نفسه فكيف لنا ان نعرف الاله

اذا لم يخبرنا بألوهيته يعني كما جاء في الكتاب المقدس عن ذكر الله لم نستطع نحن البشر معرفة هذه الحقائق ان لم يعرفنا الله نفسه

واذا كانت مهمة الرب يسوع التضحيه فقط لماذا جاءنا بكتاب الانجيل لماذا لم يكتفي بالتضحيه فقط علما

ان العالم في وقتها كانو على اليهوديه يعني كان لهم دين يعبدون الله به

فلماذا نزل الله بنفسه واعطى العالم تشريع جديد وضحى بنفسه لاجلنا

وشكرا


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-08-29 05:49

الاخت محبة يسوع
الله الواحد هو الآب والابن والروح القدس...اله واحد في ثلاثة اقانيم...ولتقريب الصورة وتبسيطها، أنت نفسك واحد في ثلاثة...الست انت جسد وروح وعقل؟ هل صرتي ثلاثة اشخاص ام ما زل انت نفسك مع العلم ان جسدك هو انت وروحك هو انت وعقلك هو انت؟ هل يمكن فصل روحك عن جسدك؟ هل يمكن فصل عقلك عن جسدك وروحك؟ في الوقت عينه: روحك ليس جسدك ولا جسدك هو عقلك ولا عقلك هو هو روحك...ولكن الثلاثة اي العقل والجسد والروح هي انت نفسك.


-اما بالنسبة لسؤالك الثاني، فالله لم يقتله احد ولا يقدر ان يقتله احد.....الله لا يموت. المسيح اختي الكريمة مات انسانا اي انه افتدانا بجسده البشري...

-المسيح لم يطلب ان نعبده بصريح العبارة لأن مهمته لم تكن للمطالبة بعبادته، إنما هو تجسد بشرا لأجل مهمة معينة وهي فداء البشرية.

أيضا أرجو ان تقراي المقالة طي هذا الرابط:

http://www.maarifa.org/index.php?option=com_content&view=article&id=90:why-did-christ-have-to-die&catid=36:faqs&Itemid=152


محبة يسوع (البلد مجهول) - 2012-08-28 14:22

اذن القول بوحدانية الله طيب وماهو الاب والابن والروح المقدسه

اذا كان الله واحد ؟

وايضا الله الواحد القوي العظيم كيف يقتل من عصبه يهوديه وهو القوي القدير ؟

ولماذا يسوع الرب لم يخبرنا ان نعبده في الكتاب المقدس ؟

ارجو التوضيح وشكرا


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-08-27 06:42

الاخت محبة يسوع

سلام لك باسم المسيح

عبارة ابن الرب لا تعني ابدا البنوة البشرية اي الناتجة عن زواج فيصير للاب ابن ويكونان منفصلين لكل منهما كيانه الخاص به...

وللمزيد من التوضيح ارجو من حضرتك زيارة هذا الرابط من موقع معرفة


http://www.maarifa.org/index.php?option=com_content&view=article&id=79:one-god-or-three&catid=36:faqs&Itemid=151


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-08-27 06:23

الاخ asdfghjkl


سلام لك باسم المسيح

ماذا يقصد كاتب القرآن بهذا القول؟


محبة يسوع (البلد مجهول) - 2012-08-25 12:11

سلام ربنا والهنا ومخلصنا يسوع اليكم

انا كنت مسلمه وغيرت ديني بصراحه انا لم افهم تماما معنى البنوة

اتمنى التوضيح اكثر انتم قلتم انه الرب تجسد في صورة البشر يعني هو الرب طيب كيف يكون الرب وابن الرب

المعنى شوي غريب وضحو لعقولنا البسيطه وشكرا


asdfghjkl (البلد مجهول) - 2012-08-22 08:35

يقول القران ((ماكان لله ان يتخد من ولد سبحانه اذا قضى امرا فانما يقول له كن فيكون))


جبرة يوسف (البلد مجهول) - 2012-08-21 09:59

عظيم هو سر التقوى اللة ظهر فى الجسد


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-08-07 06:35

الاخ اياد
سلام لك باسم المسيح

للرب يسوع المسيح طبعتان، طبيعة الهية وطبيعة بشرية شابهنا فيها بكل شيء ما عدا الخطيئة، وبطبيعته البشرية كان يتعب وينام ويأكل ويشرب حتى انه مات كانسان وقام من الموت (الفداء). بينما من جهة الوهيته فهو لا يتعب ولا ينام ولا ينعس ولا يصيبه اي امر من هذه الامور كلها.


eyad (البلد مجهول) - 2012-08-07 04:28

سؤال منطقي:
كيف يكون المسيح عيسى ابن مريم ابن الله وهو يأكل ويشرب ويتزوج وينام ويتعب .... الخ أليس جديرا ان تكون له ولو صفه واحدة من صفات الالوهية (((تنتقل وراثيامن الاباء الى الابناء)) كأن لا ينام مثلا! أو لايشرب او لا يموت او يكون قادر على كل شيئ.....اواي صفة كانت ؟؟؟؟
ارجو التوضيح؟؟؟؟


غزل (سوريا) - 2012-06-28 23:32

المسيح ابن الله غصبن عن كل اللي ما بيرضى ويلي مو عاجبو يبلط البحر هادا الموجود.....


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-05-21 09:41

الاخ moez

سلام لك باسم المسيح

ما الذي لم تفهمه بالتحديد في موضوع البنوة؟


() - 2012-05-19 13:47

الأخ حبيب
لم أفهم معنى البنوة


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-04-02 06:05

الاخ طه
سلام لك باسم المسيح

شكرا لمروك في موقع معرفة على امل ان تزورنا دائما تشاركنا استفساراتك...

هل من جواب محدد لم يكن واضحا لك اخي الكريم؟


() - 2012-04-01 02:34

السلام عليكم يا محبي المسيح امنيتي ان تكون الاجابات واضحه ومختصره وذات معنی خاص فهنالك خصوص وعموم في المعنی فيما يخص الاجوبه علی ما سؤلتم عنه في التعليقات فالباحث عن الحقيقه يجب ان يكون دقيقا


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-02-15 08:00

الاخ المهندس اشرف (تابع)
ما نعرفه عن الله هو ما اعلنه لنا في الكتاب المقدس...من منا قادر ان يستوعب الذات الالهي بعقل البشري؟...
بالنسبة لصفات الله فهي كثيرة، منها ما هو خاص به ومنها ما هو مشترك مع الانسان كصفة المحبة مثلا...ومن صفاته الخاصة اذكر: كلي المعرفة والوجود...

الله روح وفي الوقت المعين ظهر لنا بشرا في شخص المسيح...

الواقع الاسئلة التي تطرحها حضرتك كانت تجول في خاطري لأطرحها عليك...اذ اني قرأت في احد الاحاديث ان المسلم سيرى ربه في الجنة...ولكنه لن يعرفه الا من علامة في ساقه...لقد قرأت التفاسير حول الموضوع ومعظمها يعتبر الساق هي علامة الشدة...ويبقى السؤال: هل شدة الله تشبه بالساق؟ لماذا ليست بيده مثلا؟...ايضا قرأت احاديث يظهر فيها ان لله ايد وارجل واذن وهو يمشي ويصعد وينزل الخ...

-طبعا لله عقل...هل تتصور الله من دون عقل؟...


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-02-15 07:54

الاخ المهندس اشرف (تابع)

هل قال الاب بكير ان الله موجود "بذاته" تحت الطوبة؟...انقل لي كلامه حرفيا لو سمحت، وبعدها اقدم لك جوابي تبعا لما قاله الاب المحترم...


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-02-15 07:53

الاخ المهندس اشرف
سلام لك باسم المسيح
صحيح الآب والروح القدس لم يتجسدا يف احشاء العذراء مريم...



بامكانك مشاركتنا تعليقك بمجرد أن تسجل نفسك عضوا في الموقع


هل ترغب في الدخول في حوار مباشر حول هذا الموضوع؟

تحميل تطبيق "الإيمان والحياة" Android iPhone iPad

شارك هذه الصفحة: