FacebookTwitterMr MaaroufInstagramPinterest

الأسرة

happy mother with her kidsلحظة وكلمة غيَّرَتا مجرى حياتي. لحظة جعلتني أرى الحياة بصورة مختلفة. كلمة جعلتني

المصيبة الكبرى في البيت...!!لكل مؤسَّسة أهدافها التي تَرسُم لها طريقة عملها والتي بدورها تُحدِّد احتياجاتها. فالمصارف مثلاً كمؤسَّسات تجارية هدفها الربح، تُنشِىء مشاريع تجاريّة أو صناعيّة أو زراعيّة

كيف أفهم شخصيّة ابني أو ابنتي؟يعتقد البعض أن عمليّة تربية الأطفال عملية سهلة وطبيعيّة وتلقائيّة، ولا تحتاج لأيّ نوع من الدراسة أو التحليل، وربّما مرجعيّتهم بخصوص ذلك هو أنّها عمليّة مُستمرّة عبر الأجيال ومنذ آلاف

النَّكَد في البيتالزوج: "بِتاعِة أمَّها"

الزوجة: "بيحب يعذّبني"

نعاني كثيراً في هذه الأيّام من مشاكل عائلية تتسبّب في تصدُّع الكثير من العائلات،ممّا يكون له ـ سواء

تهذيب الاطفاليغلُب استخدام كلمة التأديب في مجتمعاتنا العربيّة بالجانب السلبيّ منها، ألا وهو إنزال العقاب كردّ فعل مُستحقّتجاه الخطأ أو سوء السلوك المُرتكب، من جهة الأطفال والكبار على حدٍّ سواء. لكنّ الكلمة ربّما تحمل في معناها باللغة الإنجليزيّة معنى أكثر

تحميل تطبيق "الإيمان والحياة" Android iPhone iPad

اتّصال بنا بالهاتف الموبايل:

موبايلWhatsappViberLine

مصر: 201004768518+

مصر: 201142033424+

مصر: 201289309105+

لبنان: 96176425243+

Skype: khalil-maarifa

شارك هذه الصفحة: