FacebookTwitterMr MaaroufInstagramPinterest

تولي الجماهيرية الليبية النشاطات الثقافية والتراثية  اهتماماً خاصاً وذلك بإحياء مهرجانات ثقافية وفكرية وأدبية في المناطق الليبية كافة...تحتل هذه النشاطات مكانة هامة في الحياة العامة للمجتع الليبي وخاصة المجتمع الشبابي الذي يأخذ على نفسه ، بشكل عام، إعداد وتنظيم وبرمجة هذه المهرجانات والعمل على تطويرها وإنجاحها...من الروابط والنوادي والجمعيات التي تهتم بإدارة المهرجانات نذكر:

رابطة الأدباء والكتاب التي تنظم لقاءات موسمية ثقافية، المنتديات الشبيابة التي تنظم أمسيات شعرية وقصصية لأدباء وكتاب ليبيين وتستقبل المواهب تشجيعاً لهم على إبراز مؤهلاتهم الشعرية والأدبية ليكونوا شركاء في إبراز الوجه الفكري والأدبي للجماهيرية الليبية...ايضاً تقوم الجمعية الليبية للثقافة والفنون والآداب بنشاطات دورية من تقديم معارض للكتب وندوات شعرية وروائية...هذا بالإضافة الى الندوات والمهرجانات التي تقيمها إدارات الصحف والمجلات  والجامعات كجامعة الفاتح في طرابلس الغرب بمختلف كلياتها وخاصة مهرجان كلية الصيدلة وكلية العلوم...
-هذا  وتلعب دور النشر في ليبيا دورا هانا في الحياة الثقافية وذلك من خلال المساهمة في إصدار الإنتاجات الأدبية والفكرية والعلمية والتراثية والعمل على توزيعها في داخل البلاد وخارجها...ومن هذه الدور نذكر:  دار المدينة للنشر ، ودار النخلة ، ومكتبة طرابلس العلمية ، ودار الرواد...
أما الصحف والمجلات فلها دورها الرائد في نشر الثقافة من خلال صفحاتها الثقافية ، سواء كانت يومية او اسبوعية او شهرية او دورية، فهي تخصص مساحة هامة لمتابعة النشاطات الثقافية كافة والدعاية لها  ...ويشرف على هذه الملفات والملاحق متخصصون في هذا المجال ، وهم عادة شعراء وكتاب ، ومن الصحف هذه نذكر:  صحيفة الجماهيرية وهي يومية  يصدر معها ملحقا ثقافياً تشرف عليه هيئة تحريرها
- صحيفة الشمس : يومية وتصدر عنها صفحة ثقافية يومية ...
كذلك يلعب قطاعي الاعلام المرئي والمسموع دوراً بارزاً وهاماً في إبراز الوجه الثقافي للجماهيرية وذلك من خلال إعداد برامج ثقافية واللاهتمام بنقل وقائع المهرجانات والندوات والأمسيات والاحتفالات الشعبية من كافة المناطق في الجماهيرية...
أما من جهة التراث فالجماهيرية غنية بتراثها القديم المعبّر عنه بصناعات ما زالت قيد اهتمام ومتابعة...من هذه الصناعات:
(أ‌) صناعة المنسوجات والملابس وملحقاتها ومنها : 1- الحياكة اليدوية والآلية، 2- الغزل اليدوي والنسيج،3- نسج السجاد والبسط ،والخيام والكليم، 4- التطريز والأشغال بالإبرة...
(ب‌) صناعة الألياف النباتية وتتمثل في 1- السلال والمراوح اليدوية، 2- الحصر، 3- الأطباق، 4- الحبال، 5- الالات الموسيقية التقليدية، 6- الأثاث، 7- المكانس والفرش..

(جـ) الصناعات الجلدية وتتمثل في :1- الدباغة،2- صناعة الأحذية والمنتوجات الجلدية الأخرى، 3- حقائب السفر والحقائب المدرسية والنسائية

(د ) الصناعات المعدنية :1- الحدادة، 2- السيوف والخناجر،3- زهريات الزينة، 4- الاباريق والاواني،5- الاساور والاحزمة،  الصناعات النحاسية المختلفة...
هذا بالإضافة الى صناعات تراثية أخرى كالفخار التي تشتهر بها مدينة غريان، والسجاد في مدبنة مصراتة،  وصناعات قائمة خامات النخيل وتشتهر بها مدينة سبها والقرى المجاروة لها....

 


تعليقات (0)



بامكانك مشاركتنا تعليقك بمجرد أن تسجل نفسك عضوا في الموقع


شارك هذه الصفحة: