FacebookTwitterMr MaaroufInstagramPinterest

how to show your love and admiration to your husband "أهلاً حبيبي، هذه مجرد ملاحظة صغيرة لأخبرك بأني أحبك وأفتقدك فأسرِع بالعودة إليَّ". ابتسم خالد، ثنى الورقة وأعادها إلى حافظة نقوده.

على مدار زواج دام عشر سنوات كان على خالد السفر كثيراً، عادة ما كان يصل إلى الفندق متعباً ومحبطاً ووحيداً، لكن عبر تلك السنين جعلت زوجته أوقات بُعدِه هذه أكثر امتاعاً بتخبئتها كروت وأوراق ملاحظات وخطابات حبّ وحتى بسكويت وشكولاته في حقيبته.

 يقول خالد: "ينتابني شعور بالدفء في أي وقت أجد مفاجأة، لأني أتذكّر حبّها لي، وهذا يشعرني حقاً بتحسّن مع أني أشعر بأني لا زلت أفتقدها".

كان خالد يحتفظ بإحدى قصاصاتها الغرامية داخل حافظة نقوده أثناء رحلة عمله الأخيرة، وحين كان يشعر بانخفاض معنوياته كان يخرجها ويعيد قراءتها. كانت هذه القصاصة تذكِّره دائماً بحبّها وتقديرها له. لقد كسبت زوجة خالد مدحه وتقديره بحرية إظهار تقديرها وإعجابها الدائم به، فالرّجُل يتعطّش إلى التقدير من قبل الآخرين، فهم يسعدون بتميّزهم عند السكرتيرات وأصحاب العمل والموظفين والأصدقاء، أو عند أي شخص يرغب في إبداء الإعجاب به والتقدير له. 

إنَّ احتياج الرّجُل للاستحسان يُعدّ بمثابة الاحتياج للشعور بالأمان في الأمور المادية والعلاقات الأسرية، فحين يعلم الرّجُل بقبول زوجته له ويستمتع برفقتها، سيقوم بمدحها كاستجابة عفوية منه للاستحسان الذي أبدته، ولإعجابها به، لذلك فبدلاً من أن تتسوّلي تقدير زوجك لك وتذرفي الدموع لو لم يمنحك إياه، علّميه كيف يمدحك من خلال مدحك له. 

 عبّري عن إعجابك به، بطريقة مباشرة: 

 إحدى طُرُق إظهار الاعجاب والاستحسان هي "الطريقة المباشرة"، بتعبيرك عن تقديرك لزوجك شفهياً أو عبر كتابة خطاب أو قصاصة غرامية أو بطاقة حبّ.

يقول أحد الأزواج، وها أنا أنظر إلى خطابين كانت قد أرسلتهما لي زوجتي في الشهر الماضي، قديماً كان بمقدوري فتحهما والتفكير في "أليس هذا لطيفاً؟"، وذلك قبل أن أقذف بهم في أقرب صندوق للقمامة.

لكن كلما كثرت الكروت والخطابات التي أتلقاها من زوجتي كلما شغفت بمبادلتها "المديح"، والآن عندما أتلقّى منها أي ملاحظة إعجاب عادة ما أحتفظ بها لقراءات عديدة. لكن سيدتي، على الرغم من صحة القول بأنَّ الرجال يحتاجون إلى المزيد من التقدير والمديح، إلا أنه ليس كل الرجال يحبون ذات شكل التقدير، لذا كوني حريصة على تجنب شكل المديح الذي قد يراه زوجك مفرط في العاطفية. 

 عبر الخبرة ستعرفين ما يمكن أن يشجع زوجك وما يمكن أن يربكه، وذلك عن طريق تجريب طرق عديدة إلى أن تصلي إلى أفضلها. الرجال بكل بساطة، يفكرون بطريقة مختلفة عن النساء، التمرين التالي سيساعدك على تعلّم الطريقة الأفضل للتعبير عن محبتك وتقديرك لزوجك.

قومي بعمل جدول كالتالي، في العمود الأيمن دوّني عشرة أمور تعجبك في زوجك وفي العمود الأيسر اقترحي الطريقة التي ستظهرين إعجابك من خلالها بهذا الأمر. 

 بمعنى آخر، سجّلي الكيفية التي ستنوين مدحه بها. على سبيل المثال، أن تخبريه بإعجابك به بشكل مباشر أو تضعين رسالة له أو ملاحظة، ما يهم في الأمر هو أنك في النهاية ستفعلين ذلك. 

 اجعلي هذه طريقة وأسلوب حياتك، فمن خلالها أنت تقولين له: "حبيبي أنا أوافق حقاً على ما قد فعلت وعلى من تكون". تذكري بأننا يمكننا تقدير الناس على الأمور الجيدة التي لديهم، حتى وإن كانوا في بعض الأحيان يغضبوننا. 

 عبّري عن إعجابك به، بطريقة غير مباشرة: 

الأسلوب"غير المباشر" طريقة أخرى لإظهار إعجابك وقبولك لزوجك، فكل الأزواج والزوجات كانوا يستخدمون هذا المدخل قبل أن يغرق السوق بطوفان كتب الزواج بزمن طويل. والدة زوجتي كانت تفعل هذا مع زوجها، كانت تظهر قبولها وإعجابها غير المباشر به بالاستعداد لعودته من عمله بعد الظهر.

كانت تستعدّ كل يوم، بترتيب منزلها وأخذ حمّام وارتداء ملابس نظيفة. تحكي زوجتي: "لا أذكر ولو لمرة واحدة، استقبلت والدتي والدي بمشكلات أو شكاوي أو هموم، بل على العكس كانت تتركه يسترخي، وتشعره بأهميته وتبدع في جعل يومه سعيداً".

وقد تعلمت زوجتي من والدتها فعل ذلك، فهي دائماً حسنة المظهر رائحتها عطرة، تعرف الكثير من الطُّرُق لإظهار إعجابها بي ومحبتها لي. على سبيل المثال: ترحب باقتراحاتي بشأن ملابسها، تقدّمني لأصدقائنا الجدد بطريقة تعكس إعجابها بي، دائماً تخبر أبناءنا عن مدى تقديرها لي.

 أذكر ذات مرة بأني عدت إلى البيت من عملي منهكاً ومتعباً للغاية، لدرجة أني لم أعارض حين تسلقت ابنتي الصغيرة وجلست في حجري، يومها أمسكت وجهي بأصابعها الناعمة وقالت: "بابا، ماما تقول بأنك تعمل كثيراً كي تهتم وتعتني بنا". وفي لحظتها انتابني شعور بالدفء، وفجأة لم أعد أشعر بالتعب.

سيدتي، امدحي زوجك أمام أصدقائه وزوجاتهم، فقط فكري في السّيرة الحسنة التي ستنشريها حين تقولين أشياء إيجابية عن شريك حياتك. اعملي قائمة كبيرة بالأساليب غير المباشرة التي يمكنك من خلالها إظهار إعجابك وقبولك لزوجك، اختاري اثنين أو ثلاثة من أفضلها وحاولي بالتأكيد تطبيقها في غضون الأسابيع المقبلة.  

                                                                                                             عن كتاب زوجة أَم صديقة؟
                                                                                                               لجيري سموللي "بتصرّف"

 


تعليقات (0)



بامكانك مشاركتنا تعليقك بمجرد أن تسجل نفسك عضوا في الموقع


تحميل تطبيق "الإيمان والحياة" Android iPhone iPad

اتّصال بنا بالهاتف الموبايل:

موبايلWhatsappViberLine

أوروبا: 37253266503+Whatsapp

أوروبا: 37253266498+Whatsapp

أوروبا: 37281957350+Whatsapp

لبنان: 96176425243+Whatsapp

Skype: khalil-maarifa

شارك هذه الصفحة: